فقدان 1500 كيلوغرام من اليورانيوم المشع في الكويت

فقدان 1500 كيلوغرام من اليورانيوم المشع في الكويت

 27/03/2022

هيئة البيئة نفت ووكالة الطاقة الذرية أكدت
الخط الأخضر تمتلك أكبر كم من الاحكام القضائية التي تثبت صحة ما تحذر منه

الكويت : قلق وذعر غير مفهوم تصاب به الهيئة العامة للبيئة، لا لسبب سوى أن جماعة الخط الأخضر البيئية تحرص ومنذ تأسيسها في عام 2000 على أن تنشر الحقيقة كما هي وأن تحذر المجتمع من المخاطر البيئية التي يتعرض لها، دون أي مصالح لناشطيها، سوى رغبتهم في حماية بيئتهم ومجتمعهم، تعددت القضايا الكيدية التي رفعتها الهيئة العامة للبيئة وخسرتها جميعًا، مما أدى لإمتلاك جماعة الخط الأخضر البيئية لأكبر كم من الاحكام القضائية المثبتة لصحة ماذهبت إليه من تحذيرات بيئية والتي تؤكد أن جماعة الخط الأخضر البيئية تسعى بجد لحماية البيئة.

قضايا كيدية أم ذعر

تؤسس الهيئة العامة للبيئة كافة الدعاوى الكيدية التي ترفعها ضد ناشطي جماعة الخط الأخضر البيئية بإتهامهم بإثارة ذعرها، ولا نعرف إلى اليوم كيف تصاب هيئة بكافة موظفيها رغم أن هذه الهيئة شيخ يرأسها شيخ يدعي انه مقاتل عسكري أتى من الجيش لإدارة هيئة البيئة، ولن نخوض هنا في كفاءته أو إختصاصه، فهو لا يحمل درجة البكالوريوس في العلوم البيئية كما أنه يدعي أن لديه إختصاص وشهادة بيئية ولكن حتى اليوم لم ينشر هذه الشهادة ولم يقرأ له بحثا بيئيا واحدًا.

الكويت ملوثة بالإشعاع

لم تكن سوى تغريدة في تويتر نشرنا خلالها معلومة وردت في تقرير وكالة الطاقة الذرية والمتعلق بالأوضاع الإشعاعية في مناطق الكويت التي توجد بها مخلفات يورانيوم مستنفد ، وثبوت فقدان 300 مخترق يورانيوم مشع بما يوازي ما مجموعة 1500 كيلوجرام من اليورانيوم المشع، حتى أصيبت هيئة البيئة بالذعر وأرسلت بيانا غير صحيح مبني على إدعاءات باطلة لوكالة الانباء الكويتية كونا التي نشرت البيان دون أن تتحقق من صحته مما يثير شبهات عديدة على هذه الوكالة ومصداقيتها.

خطورة الوضع

إن أخطر ما في هذه القضية ليس فقط فقدان طن ونصف من اليورانيوم المشع في الكويت ولا يعلم حتى هذه اللحظة من أصيب به وما طبيعة الامراض التي نتجت عن هذه الكمية المهولة من الاشعاع، بل إن هناك جهة حكومية تعمدت حجب الحقائق والادعاء بخلاف الحقيقة وإيهام المجتمع بسلامة الوضع، رغم أن تقرير وكالة الطاقة الذرية نفذ بطلب من الحكومة الكويتية.

النيابة تحقق

وأحيلت الشكوى للنيابة العامة للتحقيق فيها لتخرج بقرارها ولما كان من الثابت من الأوراق أن الخبر الذي نشر لا يعد خبرا مختلقا بإعتباره كان مستندا إلى تقرير رسمي صادر من الوكالة الدولية للطاقة الذرية ومنشرو في موقعها الالكتروني ، الامر الذي من شأنه أن ينقي أركان هذه الجريمة المثارة في الأوراق، مما يتعين معه والحال كذلك استبعاد شبهة الجريمة من الاوراق.

كيدية شكاوى هيئة البيئة

ويبقى السؤال المهم ما هي الدوافع وراء قيام مدير عام الهيئة العامة للبيئة لرفع عدد من الدعاوى الكيدية والباطلة ضد ناشطي جماعة الخط الأخضر البيئية، وما هي مصلحته في منع ناشطين بيئين من نشر الحقيقة وتسليط الضوء على المخاطر البيئية التي تتعرض لها الأسر الكويتية خصوصا في ظل استشراء مختلف الامراض بين أفراد المجتمع خاصة الاطفال منهم.