إنهيار إنتاج الحليب في الكويت يهدد الامن الغذائي مجددًا

إنهيار إنتاج الحليب في الكويت يهدد الامن الغذائي مجددًا

 06/09/2022

الأمن الغذائي غير مستقر في الكويت

الكويت : دعا رئيس اتحاد منتجي الالبان الطازجة عبدالحكيم الأحمد، الحكومة إلى الالتفات لقطاع الثروة الحيوانية في البلاد، وتقديم الدعم اللازم للشركات ومنتجي الالبان في مزارع الصليبية خصوصا، والعمل على حل المشاكل والتحديات التي تواجه العاملين في القطاع الحيوي الداعم للأمن الغذائي، لا سيما خلال اوقات الطوارئ والازمات.

وحذر الاحمد، في تصريح لجريدة القبس الكويتية، من تنامي تحديات عديدة تواجه قطاع إنتاج الألبان، الذي قال إنه لم يتلق الدعم منذ نحو ربع قرن، مشيرا الى ان من بين التحديات انخفاض الانتاج اليومي من الالبان الطازجة ومشتقاتها الى 100 طن يوميا في الفترة من منتصف يوليو الماضي وإلى منتصف اغسطس الجاري، بعدما كانت معدلات الانتاج تصل الى 200 طن يوميا.
وقال إن من أسباب التراجع في الانتاج، الرطوبة الشديدة التي اجتاحت البلاد حينها، وما ترتب عنها من نفوق عدد كبير من الأبقار في نحو 46 مزرعة منتجة للالبان، لافتا الى ان تلك الخسائر تكبدتها الشركات واصحاب المزارع دون ان يتلقوا اي تعويض من الحكومة.
ولفت الاحمد الى ضرورة زيادة دعم الاعلاف بالنسبة لاصحاب المزارع في الصليبية الزراعية، وزيادة دعم الحليب ومشتقاته، واجراء دراسة ميدانية من قبل الجهات المختصة لمعرفة كلفة انتاج الالبان في المزارع، اضافة الى الاهتمام بالبنية التحتية والطرق والمرافق في تلك المنطقة التي تعاني من انتشار الحفريات، ونفوق الحيوانات، والقمامة في بعض المواقع.
وشدد على اهمية زيادة دعم الحليب من 80 إلى 200 فلس لليتر الواحد، حيث ان قيمة الدعم لم تتغير منذ ربع قرن، وفي حال استمرار عدم الاهتمام بقطاع الثروة الحيوانية وانتاج الالبان فان عددا غير قليل من المزارع سيتوقف عن العمل والانتاج.